منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

بيت وكعكتين بخيط

فيحاء نابلسي /بيت وكعكتين بخيط

0

بيت وكعكتين بخيط

فيحاء نابلسي

يوزّع القصائد على رفاقه بلا حساب كما يوزّعُ الخبز والحلوى والسجائر.

جميل،ملك المشاعر، أمير القلوب، وشاعر الحب، لم يتفقوا على اسم واحد له، لكنهم أجمعوا أنه لايرى بعينيه، أو أن عينيه ليست كعيون البشر!

بأي بصر وأي بصيرة يفكك الوجود ويعيد تركيبه على نسق غير مألوف في قصيدة تقطف من عيون قراءه الدهشة وتقذف في خاطرهم الذهول.

المزيد من المشاركات
1 من 51

حالما تولد القصيدة من رحم خياله الثري تصبح متاحة للجميع.

مثلما لا يمكن لأحد أن يستأثر بالماء والهواء لنفسه، كذلك الأفكار والمعاني والجمال، لا يصح أن يكون ملكا لأحد.

أنما تتذوق الاحساس وتتمثّل الصورة تصبح الفكرة ملكا لك تهديها من تشاء وتسبغها على من تريد.

الجميع كان يقرّ بموهبته لكن لا أحد كان يعلم شيئا عن جنيّته، تلك الروح الأثيرية التي تبعثر الكلمات لتغزل دلالات تخاصم المعتاد والمكرر من المعاني والعبر.

لم تفارقه في أي حال، في كل خطوة وكل التفاتة ولمحة تلقي غلالة سحرها على عينيه ليرى ما لا يرى غيره من الخلق، لكن جنيته ولّت هاربة ولم تعقّب في اللحظة التي رأى فيها فتاته وأدرك انها هي فقط من يريدها أن تعيش معه.

لم يرَ شعرها  سنابل قمح ولا عينيها أسراب يمام ولا ثغرها حقول بيلسان !

لكنه رأى ابتسامتها مع فنجان قهوة الصباح، رأى كفها تلّوح له مودعة عند الباب، رآها تجوب معه شوارع البلدة، تتنقل معه في السوق ينتقيان الخضار والفاكهة، رآها بقربه يشاهدان غروب  لخميس ويحلمان بإجازة دافئة.

مقالات أخرى للكاتب
1 من 3

اعتصر أقلامه طويلا لكنها لم تجد بقطرة على بيداء أوراقه.

استعطف جنيّته ورجاها طويلا، لكنها لم تلمح له بأثرة من عبارة أو مجزوء من قصيد.

وعندما حار في أمره وعدم البيان ذهب إليها، وقف أمامها وقال:

” أعمل في شركة تجارية وأفكر مع أصدقائي في مشروع استثماري صغير، وسأبني غرفتين فوق دار أهلي، ربما أزيدهما غرفة، حسب الحال، هل تقبلين بي ؟”

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.