منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

النُّفايات

يقال: جمع المنظفون النِّفَاياتِ من الشوارع، حيث ينطقون كلمة (نفاية) مكسورة النون، والصواب ضمها (نُفاية) وجمعها (نُفَايات)، من نَفَيتُ الشيء أَنْفيه نُفاية ونفيا أي دفعته عن وجه الأرض، وهو من باب (رَمى)، والنُّفاية الرديء من الشيء المبْعَد…

المعَدّات

يقال : اقتنت المؤسسة معِدّات معلوماتية، حيث يكسِرون العين من (معدات)، وهم يقصدون بها الأدوات المعلوماتية كالحاسوب والطابعة وغيرهما، وهذه الأدوات هي مُعَدَّة ليعمل بها، فهي اسم مفعول لا اسم فاعل، والفعل منها (أَعَدَّ يُعِدُّ) الرباعي،…

فلان يُحتضَر

يقول ناس لمن دنا موته: فلان يَحتضِر، وهو محتضِر، والصواب أن يقال: فلان يُحتضَر، وهو محتضَر من فعل (احتُضِرَ)، واسم المفعول منه يكون على وزن اسم فاعله مع فتح ما قبل الآخر، وإلى هذا أشار ابن مالك بقوله : وَإِنْ فَتَـحْتَ مِنْهُ مَا كَانَ…

أمر هَائِل ومَهُول

يقال : هذا أمر مُهْوِل على وزن مُفْعل، والصواب أن يقولوا : هو أمر هَائِل، يقال: هالني الشيءُ يَهولني هَوْلاً، إذا أفزعك، فهو هائِل، والهَوْل المخافة من الأمر لا تدري على ما تهجُم عليه منه، كَهَوْل الليل وهَوْلِ البحر، وهوْل هائل ومَهُول…

سَحْقاً سَحْقاً بالأقدام

يقال في التظاهرات : سُحقا سُحقا بالأقدام للصهيون والأمريكان، ويعنون بالسحق هنا الدق الرقيق أو دق الشيء الدق الشديد، والصواب أن يقولوا: سَحقا سَحقا بفتح السين، يقال سحقت الدواء سَحقا من باب نفع نفعا. وأما سُحقا التي يلهجون بها فمعناها…

المعوقات والمعيقات

يقال: أخرني عن إنجاز العمل كثير من المــُـعيقات، يقصدون بالمعيقات الموانع والشواغل، والصواب المـُعَوِّقات أو العوائق. فالعَوْقُ: الحبْسُ والصَّرْفُ. يُقال: عاقَه عن كذا يَعوقُه: إذا حبَسَه وصرَفَه، والعَوْق أيضاً: التّثْبيط كالتّعويق…

اللَّبس واللُّبس

يقال: وقع في الأمر لُبس بضم اللام، يقصدون بذلك أنه وقع في الأمر خلط، مع أن (لُبساً) مصدر (لَبِسَ=فَعِل)، يقال: لَبِسَ الثوبَ من باب تَعِبَ لُبسا بضم اللام استتر به ، ومنه قوله تعالى: (وَتَسْتَخْرِجُواْ مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا)،…

الخَصلة والخِصلة والخُصلة

يقال: فلان فيه خِصلة ذميمة، يقولون ذلك بكسر الخاء، والصواب فتحها. والخَصْلَةُ: الخَلَّةُ، وأيضاً: الفَضِيلَةُ والرَّذِيلَةُ تكون في الإِنسان. وقيل قد غَلَبَ ذكر الخَصلة على الفَضِيلةِ. والخَصلَةُ: حالاتُ الأُمورِ ج: خِصالٌ بالكسر، تقول:…

إمام الصلاة وقراءته بالروايات

اتفقت المذاهب الفقهية المشتهرة على جواز القراءة بمتواتر القراءات في الصلاة وخارجها، وحِرمة القراءة بالشواذ في الصلاة وخارجها. والذي عليه جمهرة القراء والأصوليين أن القراءات المتواترة عشر: قراءة نافع المدني، وابن كثير المكي، وأبي عمرو بن…

الأذان والآذان

يقال: حان موعد آذان المغرب، وحل وقت الآذان، يقولون كل ذلك بالمد، حيث إنهم يجعلون للصلوات أُذنا، ذلك أنّ الآذان بالمد جمع مكسر لـ(أُذْن) أو(أُذُن): وهي الحاسة المعروفة التي يسمع بها، وأما الأذان فهو اسم يطلق على الإعلام، ومنه قوله تعالى:…