منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

نور الله / قصة قصيرة جدا

نور الله /قصة قصيرة جدا / رشيد الفائز

0

نور الله /قصة قصيرة جدا

رشيد الفائز

 

انقطع النور فعلم الجميع أن توقعات الأرصاد الجوية أصبحت حقيقة واقعة. كانت الرياح شديدة والأمطار غزيرة. حل ظلام دامس في البيت.

قبل انطفاء النور كان الأب منهمكا في بعض أعماله في الحاسوب. والبنت بصدد عمل واجباتها المدرسية أما الأم فقد انتهت للتو من تحضير وجبة العشاء فبحثت عن بعض الشموع لطرد الظلام.

المزيد من المشاركات
1 من 87

ساد الهدوء في أرجاء البيت وتجمعت العائلة حول الشموع التي تتلاعب بظلال أثاث البيت. قالت البنت لأبيها : هلا آنست وحشتنا في هذه الظلمة ببعض الآيات التي تتلوها صباح مساء قاصدة آيات التحصين.

بدأ الأب بتلاوة الفاتحة ثم أوائل البقرة ثم آية الكرسي ثم خواتيم البقرة فالإخلاص والمعوذتين وبعض الأدعية النبوية. حل سكون مميز في البيت ونزلت سكينة عجيبة على أهله فأومأت الزوجة أن خذِ البنت إلى غرفتها فقد استسلمت للنوم أو تكاد.

فما إن حملها الأب بين ذراعيه ووضعها في فراشها حتى انتبهت وتوسلت لأبيها أن لا يتركها في هذا الظلام الدامس. طلبت من أبيها مزيدا من الآيات وكأن روحها العطشى استحْلَت برد الآيات الكريمة. استرسل الأب في التلاوة في خشوع حتى نامت البنت وأسارير وجهها الصغير ترسم ابتسامةَ رضا وطمأنينة على محياها البريء.

أخبرت الزوجة زوجها بما شعرت به من راحة بال في هذه اللحظات التي غاب فيها نور مصباح مصطنع، فبادلها نفس الشعور ونفس الملاحظة حول مصابيح فارغة غير قادرة على جمع الأجساد بَلْه القلوب، وتعجب الزوجان لظلمةٍ تنورت بنور الله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.