منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

وكأننا بالإنسان اليوم؛أمسى  يقول ما قاله سيدنا لوط عليه السلام وهو يعيش ضنك الحياة فوق كوكب الأرض..!!

عبد الرحيم هريوى / وكأننا بالإنسان اليوم؛أمسى  يقول ما قاله سيدنا لوط عليه السلام وهو يعيش ضنك الحياة فوق كوكب الأرض..!!

0

وكأننا بالإنسان اليوم؛أمسى  يقول ما قاله سيدنا لوط عليه السلام وهو يعيش ضنك الحياة فوق كوكب الأرض..!!

بقلم: عبد الرحيم هريوى

 

-حينما نفر من بين الجدران الصامتة والكئيبة.. !!

-وحينما نحس ونستشعر بالفراغ القاتل في دواخلنا ..!!

-وحينما تضيق بنا بيوتنا الإسمنتية ونسعى بكل جهد جهيد، للبحث لنا عن مكان تسكنه أرواحنا قبل الأجساد..!!

-ونفكر حينذاك في البحث لنا عن خلاء فوق هذه  الأرض، قد نكون فيه لوحدنا..وعن سكينة وهدوء للروح بعيدا عن البشر و نسبح فيها للرحمان ونوحده، ونذكره ذكرا كثيرا..!!

-إذن بالفعل ؛ نحن الهاربين والفارين لله وحده،لكي تطمئن أنفسنا المعذبة فوق هذه الأرض،ولو لساعات محسوبة في الزمان والمكان..والمسجونة بغير إرادتنا في روتيني يومي قاتل..!

– ونسيح فوق الأرض..!!

– ونخرج للفضاء والهواء الطلق..!!

– ونتمشى ردحا من الزمان لكي نستنشق لأنفسنا هواء حياة أخرى، نكون قد فقدناها في بيئة الأسلاك والحديد..!!وهي بالفعل؛لا توجد بين الضجيج الدائم في عالمنا المصنوع. والذي يجعلنا وسط ضائقة حياة مصطنعة،والتي تجري عجلتها بالليل والنهار لا تتوقف أبدا..وهي تقتل فينا نسمة الحياة العذبة ورومنسيتها و طبيعتها وبساطتها التي أبادتها الآلة البشرية إبادة وسحقتها سحقا لا رجعة فيه..وأمسى الإنسان يقول ما قاله سيدنا لوط عليه السلام”لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آوِي إِلَىٰ رُكْنٍ شَدِيدٍ” الآية..هربا من هذه الحياة المصطنعة الصعبة وصخبها وقلقها و التي لا يعيشها الإنسان بل هو في قهر دائم ووسط عالمه المجنون، جله أعصاب وتوتر وأحزان وآلام لاحد لها مهما فعل..!!

وتزداد حياتنا سوءا وصعوبة ومشقة، والفراغ الروحي القاتل فوق هذا الكوكب..وكلما أراد الإنسان بذكاء اصطناعي، وتحدي وتجبر فوق الأرض بلوغ عنان السماء، ومعه يزداد ويتكاثر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس..!!؟؟

فأي مستقبل منتظر للبشرية جمعاء ونحن اليوم؛ نعيش في عالم الطوق والحصار والبلاء والوباء..ولطفك يا رب ..!!؟؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.