منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

في مثل هذا اليوم (قصيدة)

عمـر محمـد هشُّـوم

0

في مثـلِ هـذا اليَومِ من عـامٍ مَضــى
زَفَراتُ صَـدري أحرَقَــتْ هـذا الفَضــا
فـي مثـلِ هـذا اليَـومِ بلَّــتْ أدمُعـــي
نَحـري ومَـضَّ الحُــزنُ قلبـــاً هُيِّضـــا
في مثـلِ هـذا اليَـومِ غـابَـتْ شَمسُــهُ
حتَّى سُهيــلُ عـن المَجَـــرَّةِ أعــرَضـا
* * *
عــامٌ مَضـى والرُّوحُ فـي أصفادِهـــا
وأخـو الحَمِيَّــةِ جَفنَــهُ قـد أغمَضــا
كُــلُّ الوُعُــــودِ تحلَّلَـــتْ أيْمــانُهــــا
والحُـــلـمُ فـي مَهـــدِ الوِلادَةِ أُجهِضـا
ياتُــربَــةَ الشَّهــداءِ مـن يَسـقي الثَّرى
عنَّــا ويـدعــو بالقَبُـــولِ وبالرِّضــى
لهفــي علـى دارِ الفَضيلــةِ والتُّقـى
أضحَـتْ لعُبَّــادِ المَــراقِـــدِ مَربَضــا
* * *
عنــدانُ يا بيــتَ الضِّيــافَـةِ والنَّـــدى
مَــنْ للغَــريبِ عفــافَ تُربِــكِ رَوَّضــا
ياجُـرحَنـا الدَّامــي ألــمْ يـأنِ اللِّقـــــا
ولِمَــنْ تَوقَّـــفَ نَبضُــــهُ أن ينبُضـــــا
مـاتَـت قُلــوبُ العـاشِقيــنَ صبـــابَــةً
والشَّــوقُ يُودي بالقُلــوب لتُقبَضــا
ذِكـرى الفَجيعَــــةِ ألَّبَـــتْ أوجــاعَنـــا
يـاربِّ نســالُـكَ التَّلطُّــفَ في القَضـــا
* * *
مـازالَ يخدعُنـــا التَّعلَّـــلُ بالمُنـــى
فمتـى نـرى وجــهَ الحقيقــة أبيضــا
ومتــى نَـرى الـرَّايـاتِ تَخفِــقُ عالِيـاً
والحَـقَّ مــن كَهـفِ الدَّياجي مُومِضـا
عــارٌ علــى أحـــرارِنــا وتُقـــاتِنــــا
أن تُوجِــدَ الأعــذارَ مـن أن تَنهَضـــا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.