منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

في ذكرى النكبة | أيّار… وصمةُ عار (قصيدة)

في ذكرى النكبة | أيّار... وصمةُ عار / ريما كامل البرغوثي 

0

في ذكرى النكبة (قصيدة)

أيّار… وصمةُ عار 

بقلم: ريما كامل البرغوثي 

 

أيّارُ خبّرْ أمـا حنّتْ لنـا السـاحُ؟
أم هل تخلّت عن الأحلامِ أفراحُ؟
——-
تباعدَ الخطوُ والأوقاتُ مثملةٌ
والروحُ مثقلةٌ والقهرُ ذبّاحُ
——-

سبعون موتًا بدت
في الأفْقِ تُمطِرُنا
فيهطلُ الغيثُ سُمًّا فيه أشباحُ
——-
شاخت جذورُ الهوى.
في الأرضِ واتّشحت
سودَ السحابِ بأرضِ اللهِ آقاحُ
——-
حياضُ أجدادِنا عاثت بها نَجَسا
كلابُ أعدائها والكلبُ نبّاحُ
——-
سيولُهم أغرقت في
الحقلِ سنبلَهُ
وما غدا أهلُنا بالسيفِ أو راحوا
——-
فاضت من القلبِ نيرانٌ مؤجّجةٌ
وجناتُنا تكتوي والجفنُ نوّاحُ
——-
والريمُ تصرخُ يا لهفي على وطن
ذابتْ بصائرُنا والليلُ يجتاحُ
——-
بالأمسِ كانتْ لنا ألحانُ أغنيةٍ
نشدو بها شرفًا والروحُ ترتاحُ
——-
فأخمَدوا لحنَها والقلبُ منفطرٌ
وشتّتوا الشملَ والأحبابُ نُزّاحُ
——-
وأغمدوا سيفَ عدنانٍ بمهجتِهِ
حتى تمادَتْ على الأفراحِ أتراحُ
——-
يا أمّةَ اللهِ في أعماقِنا ورمٌ
لُمّوا مباضعَكم والحُبُّ جَرّاحُ
——-
سُدّوا الثغورَ وهزّوا جذعَ نخلتِكم
تسّاقطوا شرفًا تفديهِ أرواحُ
——-
صبّوا على هامةِ الغربانِ غضبتَكم
هذا النعيبُ غدا للكونِ يجتاحُ
——-
شُدَّوا المآزرَ نصرُ اللهِ مُنتَظَرٌ
والصبرُ للفرجِ المنطورِ مفتاحُ
——-
هل جاءكم عارضٌ بالرّعبِ يُمطرُكم
والخوفُ دائرةٌ بالجبنِ تنداحُ؟
——-
واحرَّ قلباه والتاريخَُ يكتبُنا
والعارُ جارٍ وما في النّطقِ إفصاحُ
——-
ماذا نقولُ غدًا واللهُ يسألُنا
والمجدُ يعتبُ هل للعذر إيضاحُ؟
——-
يا أمّةَ العُربِ هلا عُدْتِ راشدةً
فالنصرُ زهرٌ بعطرِ الأرضِ فوّاحُ

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.