منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

أمي وسط غبش الضباب..!

ذ. عبد الرحيم هريوى / أمي وسط غبش الضباب..!

0

أمي وسط غبش الضباب..!

ذ. عبد الرحيم هريوى

 

لن تراني بوجهي يا ابني

وسط ذاك الضباب..!

-مهما حاولت..!

-مهما ترنحت..!

-مهما اعتذرت..!

أمشي حين أمشي

فوق الأرض بجهد نفس لا يطاق

وكأن حياتي تدحرجت يا ابني..!

وصارت تعود خلف السباق

لوحدي أنوح حيث أقضي

بقية عمري وسط وحدة الفراق

كل الأبواب موصدة في وجهي

أطرق// أطرق

ولا يفتح أي باب

————————-

أي زمان هذا..!

غير زمانهم

حين كانوا السحاب

أي زمان هذا..!

لا يخافون من الخوف

وعقبى دار الحساب

ولا أحد منهم استطاع العدو صوبي

مقتحما غبش الضباب

————————-

كلنا أنهكنا اللوم يا أمي..!

وكثرة العتاب..!

والشاطر فينا

عاد مهزوم الخاطر حيث أناب..و!

ولا ندري أإحسان ذلك..!

أم شئ فاق علو السحاب..!

وللبر أبواب.

وللتحمل طاقة صبر.

وزمان من العذاب.

وأنا أعيش صعاب الكرب

وأمشي في عالم كله ضباب

لا أدري يا أمي..!

ألوحدي أقضي الحكم..!

كي يرضى من رفع السماء بلا عمد..!

أم لذاك الرضى ثمن وعذاب..!

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.