منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

آه من زمانك يا أبي!(خاطرة)

محمد فاضيلي

0

 

في ذلك الزمان، كان البؤس والقهر والحرمان، وكان الحلم سيد الأديان، وكان الحب والأنس والدفء والحنان…
والآن، وما أدراك ما الآن.
الآن، تغير الزمان، كما تغير الإنسان، وتغيرت الأكوان. وصار للحياة طعم، يأنفه اللسان، ويلفظه الجنان، ويقشعر من وصفه البيان.
آه منك يا زمان!
قد استثور الحملان، واستحمل العجلان، واستقوت لهم القرون والنيبان، وصاروا غلاظا شدادا فظاظا سمان.
قد كثر العفاريت والتماسيح والغيلان، فاكتسحوا الحواضر والعمائر، واحتلوا كل ميدان.
أذلوا الهامات، وأحنوا القامات، وجعلوا السادات، عبيدا ورعيان.
استأسدت النوق، واستنوقت الأسد، فاستبيح الحمى، واستدوب الإنسان!
آه منك يا زمان..زمان أبي الذي اغتاله الإنسان، بأيدي مكرة الإنسان، كفرة الطغيان، عبيد الدرهم والشيطان!
آه، آه، آه منك أيها الإنسان! عدو الإنسان!

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.