منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

من2021-05-19 الى 2021-05-20 ملتقى دولي: النص التراثي العربي في منظورات الحداثة وما بعدها: الحدود – التصورات – الإشكالات

0

ينظم قسم اللغة والأدب العربي (جامعة الشهيد حمه لخضر  – الوادي) بالتعاون مع مخبر بحوث في الأدب الجزائري ونقده بتقنية التحاضر عن بعد ملتقى دوليا بعنوان: النص التراثي العربي في منظورات الحداثة وما بعدها الحدود-  التصورات – الإشكالات يومي 19 /20 ماي 2021.

آخر أجل لإرسال المداخلات كاملة يوم 16 أفريل 2021

الديباجة :

تعتبر ثنائية  التراث والحداثة من أهم المفاهيم التي شغلت ولاتزال تشغل مساحة مهمة في الفكر العربي الحديث والمعاصر  ، لما تحمله هذه الثنائية من جدلية مثيرة تطرح أسئلة عميقة ذات أوجه متعددة ، لأنها تتعلق أولا بنص تراثي تحيطه هالة من التقديس بما  يكتنزه من معرفة وجمال وما ينام عليه من عديد الأسرار ، وتتعلق الأخرى بإديولوجية صادمة تحاول أن تفرض سلطتها ورؤاها على النصوص ؛ بما تملكه من مناهج قرائية وما تقدمه من تصورات ،وما تفرضه من اختبارات توجه أسئلة ذات طابع شمولي مقلق .

وفي ظل هذا التجاذب الذي لا يهدأ أبدا ، تقفز إلى مساحة الضوء أسئلة عديدة حول هذين المرتكزين السابقين أهمها:

المزيد من المشاركات
1 من 9

– إلى أي مدى سيظل النص التراثي مفتوحا قابلا للسؤال ، حاملا للإشكالات ، قابلا للمتغيرات  ، مفتوحا على النقد ، والتجديد المعرفي  والخطابي ؟

– كيف يمكن أن نقرأ النص التراثي ، آلية ، وتناولاً ، وحدودا ؟

– إلى أي حد يمكن أن يبدي النص التراثي تجاوبا مع ما يستجد على الساحة الفكرية من مناهج قرائية ؟

– ما الجديد الفلسفي والمنهجي للحداثة ومابعدها باعتبارهما سلطة فاعلة لها مكانتها في الفكر المعاصر  ؟
– إذا كان النص التراثي قد أخذ جزءا كبيرا من مساحة اهتمام المفكرين والدراسين ، وخضع لتجارب عديدة مختلفة بمقارباتها المتنوعة قراءة وكشفا ونقدا ، فما المكانة التي يحظى بها في الفكر الحداثي ومابعده ؟؟

وعليه فلا شك أن ما يحمله النص التراثي من قيم متميزة ، تؤطرها أنساق ثقافية معلومة ، هو من أهم الاشتغالات التي تتناولها الحداثة وما بعدها ، وهي تُشهر مناهجها وإديولوجيتها  بإخضاعها للنصوص لمستويات مختلفة ومتشابكة من العمليات القرائية ، وهو ما يبعث حراكا جادا في الساحة المعرفية العربية يتوجب علينا كدارسين وباحثين أن نغوص فيه للوقوف على حقائقه و ومعطياته.

وفي ضوء ماقلناه يخرج عليكم ملتقانا الدولي متوشحا بهذه الأسئلة التي ذكرنا ، غايته أن يصل إلى إجابات منطقية وأن يرسم خططا واضحة تؤثث لهذا الموضوع المشكل ..

أهمية الملتقى

مقالات أخرى للكاتب
1 من 27

تتمحور أهمية هذا الملتقى الدولي حول محاولة تحديد المفاهيم  الآتية : التلقي , التأويل الحداثة وما بعدها  في محاولة لضبط المصطلح والكشف عن بؤرة القراءة الحداثية لدى الدارسين والنقاد, إذا فلابد من العمل على مقاربة النص الأدبي التراثي مقاربة نقدية من خلال نماذج مختارة في ضوء اشكالية التواصل الحداثي

فالنتيجة التي نصبوا  إليها في هذا الطرح هي آفاق التوقع التي من الممكن أن تتبلور اليوم في إطار النصوص التراثية, آفاق قد تظل منفتحة لكل قراءة ممكنة , وليس المشروع الذي تقدمنا به سوى أن الفعل الكامن في هذه النصوص الأدبية التراثية فعل مضاعف ومتنام إلى الحد الذي لا نستطيع معه أن نحصره ضمن هذه القراءة أو تلك

أهداف الملتقى:

-الإحاطة بمناهج الحداثة وما بعدها مع ضبط الحدود والمفاهيم ذات الصلة .

-الوقوف على أبرز صور تلقي تلك المناهج وما رافقها من إشكالات منهجية .

-محاولة اكتشاف أقرب تلك المناهج للنص التراثي وأقدرها على فهمه وتفسيره

-التعرف على بعض المقاربات التي استهدفت النص التراثي العربي وتقييمها .

– تحديد الموقف الحقيقي للحداثيين العرب من التراث .

محاور الملتقى :

– مناهج الحداثة وما بعدها الحدود والمفاهيم

– تلقي المناهج الحداثية وإشكالات فهمها وتوظيفها في البلاد العربية

– مناهج الحداثة وما بعدها ومقاربة النص التراثي العربي

– التراث العربي والمقاربات الحداثية الانجازات والمشاريع.

– التراث العربي والحداثة وما بعدها علاقة صدام أم استثمار

–  نصوص تراثية في ميزان المناهج الحداثية ( أعمال تطبيقية ).

شروط المشاركة :

–        أن تكون المداخلة كاملة .

–        أن تتوافق مع أحد المحاور المذكورة

–         تقبل المشاركات الثنائية

–        ألا تتعدى صفحاتها 20 صفحة متضمنة المصادر والمراجع

مواعيد هامة

–        آخر أجل لإرسال المداخلات كاملة يوم 16 أفريل 2021

–        يتم الرد على المداخلات يوم 05 ماي 2021

–        ترسل المداخلات  عن طريق البريد الإلكتروني

ملاحظات :

سيكون هناك قالب محدد  بالمقالات المقبولة ليتم نشرها في عدد خاص من مجلة القارئ للدراسات الأدبية والنقدية واللغوية

هيئة الملتقى:

الرئيس الشرفي : أد/ عمر فرحاتي  مدير الجامعة

مدير الملتقى : أد / مسعود وقاد     عميد الكلية

رئيس الملتقى :د/ علي كرباع

رئيس اللجنة العلمية : أد / يوسف العايب

رئيس اللجنة التنظيمية : د/ قويدر قيطون

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.