منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

حين اشتعل في رأس النخلة الشيبْ (قصيدة)

رضا نازه

0

حين اشتعل
في رأس النخلة
الشيبْ
طليتُ عرجونها القديم
بشيء من حناء
واتقيت السواد
خشية الريبْ
انتفضت ونثرت ما خضبت منها
على قارعة الطريق
وقالت مغاضبة
هل تعد البياض
من العيبْ؟
خذ بيدك ضغثا
واضرب هواك ولا تحنث
وكُل من تمر الغيبْ..
وقل شيئا لا تمحوه
أمواج المد
ولا خطوات الجزر
ولا صراخ النوارس
حين تضم جناح النسيان
إلى بياض الجيبْ
وضَعْ عصا التسيارْ
فوق حبال مرساك الملقاة
حيثما طوحت بها بقايا العاصفة
وأطلق شراع الأسحارْ
وجالس وريدَك ومن قربه وأقربَ منه
وقل إني اقتفيتُ جهلا حسبته العلم
واحتسيت ليلا حسبته النهار
وأتعبتني وجوه آذارْ
المتلألئة .. وسُحُب الآثار
ورذاذ ماء تكشف عن محض الغبار..
ونادِ من بطن حوت الحضور
وبظهر الغيب..
يا غفار .. يا غفار..

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.