منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

عند الناس لحلُوِّين(فضل الصحبة – زجل مغربي)

محمد فاضيلي

0

عند الناس لحلوين
نشربو شاي مسّوس.
سيدي عثمان الغالي
هداني مطلع زين،
حكمة تنوّر لعقل والروس،
وتشجع ناس بحالي
لنظم كلام كلو معاني.
يبدل الحال ويطهر النفوس
ويذكر الغافل بالعلم العالي.

علم القلب عمود الدين
وأصل العلم وراس مالي.
غاب العلم ونخرو السوس
لما طغى علم لحروف،
وتسلط الجهل ودين الخوف
وصار السوط فوق الروس،
واللقمة تحرمت على الجوف
والسيف صبح دين الوالي.

سمعو يا ناس هلالي
را الصحبة عقد متين،
حبل يشد القوس
ويسدد الرمي من غير نبالِ.
الصحبة تاج فوق الروس
يرفع الوارد للمقام العالي
يقرب لبعيد ويرفع من حالي.
جلسة لحباب الصالحين
تنسّي الجالس فسحر لفلوس
وحلاوة الشاي واوجاع الحين
وتنور من قلبو خالي.
شمس بازغة، وضوها
يطفي كل فانوس
وشعاعها،
يحيي لعظم البالي.

يرحم الله كل حنين
نذر نفسو للعيش التالي
وكلو شوق وكلو أنس
بالله لعزيز العالي.
وعلى مركب الصحبة
سلك مع كل نوراني
نهج الحب والذوق واللين
وحلاوة السمت
وصمت الغربة
وصار الهم غليظ وغالي.
**
مع الناس لحلوين
يصبح الشاي كلو دين،
والحلوى طعم النفوس
اللي تايقة لكل معالي.
هذا يا ناس كلامي
وهذا شعري ومقالي
ينفع كل حنين
وكل حزين
وكل من سلك
في دروب الرجالِ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.