منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

أنا الأستاذة (قصيدة)

حفصة شجاري

0

ها أنا اليوم ياسادة
لم أعد أرى في اليوم إلا سواده
أوهموني أن لي في بلادي حقا
دفنوه وأعلنوا حداده
أريد أن أدعو ربي،فأين السجادة
لاحاجة لي بها هنا،فالله يسمع عباده
ها أنا اليوم ياسادة
في زنزانة باردة،وهم نيام على الوسادة
أسأل نفسي من أراد لي كل هذا
ولماذا حقا أراده
أعيد شريط من ألقى خطابا فأجاده
عن حق المرأة،التي تعتبر كالقلادة
فرأيته اليوم يشهر في وجهي زناده
ها أنا اليوم ياسادة
أرى ولا أحد يخبرني
أن واضع القانون جلاده
أسأل نفسي عن والدتي التي
أرضعتني الكرامة منذ الولاده
كيف حالها وأنا أسحل أمامها
كنعجة اقتيدت لتذبح للعباده
ها أنا اليوم ياساده
أقولها وأعيدها لعل خيرا في الإعادة
أنا مربية الأجيال أنا الأستاذه
أبيت اليوم في زنزانة كمن خان بلاده

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.