منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

مفهوم الدولة

مفهوم الدولة/ منار الإسلام

0

مفهوم الدولة

منار الإسلام

 الدولة كسلوك إنساني قديمة جدا قدم الاجتماع البشري، فهي تلكم الأفكار التي مارسها الإنسان منذ القدم بغية الانتظار والارتقاء والتطور ونشر القيم والمبادئ السامية وفق قوانين وزواجر معينة تختلف باختلاف المعتقدات والفلسفات.

فالدولـة مـن أقـدم الظـواهر السياسـية نشـأة، ويعد المؤرخون في المجال أن الشـعوب مارست الدولة من أجل ترسيم حدودها مع غيرهـا وضـمانا لحمايـة سـكانها من كل عدو خارجي. وعلى الـرغم مـن عـدم وجـود الدولـة بفهومها الحديث إلا أنهـا كانـت موجودة كظاهرة من خلال تنظيماتها وخضوع الموجودين في إقليمها لسلطتها.

وعلـى الـرغم أيضا  من كون “مصـطلح الدولـة مـن أقـدم المصطلحات استخداما في العلوم الاجتماعية عامة والعلوم السياسية بصفة خاصة، إلا انه لا يوجد اتفاق بين الباحثين حول تعرفي محدد حول هذا المفهوم”[1].

مفهوم الدولة في اللغة:

الدولة في قواميس اللغة العربية تطلق على اسم الشيء الذي يُتداول، والدولة “الفعل و الانتقال من حال إلى حال”[2]، و”اندال القوم تحوّلوا من مكان إلى آخر”[3]. والدَّولة والدُّولة: العقبة في المال و الحرب سواء، وقيل: الدُّولة، بالضم، في المال، و الدَّولة، بالفتح، في الحرب، وقيل: هما سواء فيهما، في الحرب، وقيل: هما سواء فيهما، يضمان و يفتحان؛ وقيل: بالضم في الآخرة و بالفتح في الدنيا، وقيل: هما لغتان فيهما، و الجمع دُول و دول”[4]، كما يطلق مفهوم الدولة في اللغة على “الاستلاء والغلبة في كل المجالات سيما في الملك أو الحرب أو المال[5]، وكانت العرب في حال الانتصار في الحرب تقول: “لقد كانت لنا عليهم الدولة”[6] وجذر «د-و-ل» ورد في القرآن في آيتين بمعنى التداول والمداولة قال تعالى: ” كي لا يكون دولة بين الأغنياء منك ” (الحشر:7) وقال عز وجل “تلك الأيّام نداولها بين الناس” (آل عمران:140).

مفهوم الدولة في الاصطلاح:

مفهوم الدولة في الاصطلاح يأخذ تعريفات كثيرة تتباين بتبيان الفلسلفات والمرجعيات، فقد عرفت بكونها:

  • عبارة عن مجموعة من الأفراد يعيشون في إقليم جغرافي معين ويخضعون لسلطة الأغلبية أو سلطة طائفة منهم[7].
  • الدولة هي نتاج المجتمع عند درجة معينة مـن تطـوره، ومـا هـي إلا إفصـاح عـن واقـع أن هـذا المجتمع قـد تطـور في تناقض مع ذاته لا يمكن حله وأنه انقسم إلى مضادات مستعصية وهو عاجز عن الخلاص منها، فالدولة هي القوة التي تقف فوق المجتمع لمنع قيام هذه المضادات ذات المصالح الافقتصاديةةبالتهام بعضها[8].
  • الدولة في الاصطلاح الحديث تعني الاجتماع الإنساني الذي يعيش على أرض معينة ويمتلك حكومة ذات نوع من الحاكمية والسلطة التي تستخدمها في حق الأفراد[9].
  • أما مفهوم الدولة عند الفقهاء فينطلقون في تحديده من مدى توافر ثلاثة عناصر تتفاعل بينها بشكل إيجابي هي السلطة والشعب والإقليم من أجل تحقيق الترقي في الميادين الأساسية ذات الطابعين الاجتماعي والمادي خاصة» ، لذلك نجد أن أي مفهوم يطلق في هذا التصور يتضمن تلك العناصر وإن اختلفت صيغ الباحثين للمفهوم من جهة تقديم عنصر على آخر، ومن المفاهيم المتداولة للدولة في أغلب المصادر أنها: تطلق على مجموعة من الناس يقطنون على سبيل الدوام إقليما جغرافيا محددا ويخضعون إلى سلطة تحكمهم[10] .

وبالنظر إلى هذه التعاريف المختلفة يمكن أن نخلص إلى أن الدولة في الاصطلاح تعني: اجتماع محجموعة من الأفراد يقطنون بصفة دائمة إقليما معينا مستقلا، ويسوسهم نظام حكومي معين.


[1]  جدلية الدولة والمجتمع، وليد العيفة، مجلة الباحث للدراسات الأكاديمية، العدد 01/2019.

[2]  ابن منظور، لسان العرب، دار المعارف، القاهرة، المجلد 2، دون تاريخ.ص 1456

[3]  الجوهري، معجم الصحاح في اللغة، تحقيق عبد الغفور عطار، دار العلم للملايين، ط 3، بيروت، 1984، ص 1700.

[4]  لسن العرب، مرجع سابق

[5]  بن منظور: لسان العرب، دار صادر، بيروت، ج11 ،ص252 /،جميل صليبا: المعجم الفلسفي، ط1 ،دار الكتاب اللبناني، بيروت، ج1 ،ص568 /،المؤسسة الوطنية للكتاب: المنجد الأبجدي، ط8 ،الجزائر، ص453 .

[6]  نفسه.

[7]  زكريـا بـراق ، الدولـة والشـريعة في الفكـر العربـي الإسلامي المعاصر، بـيروت : مركـز الحضارة  لتنمية الفكر الإسلامي، 4142 ،ص 72.

[8]  مينر شـفيق، الدولـة والثـورة ردا على مـاركس، المركز الثقافي العربي، 4114 ،ص 47.

[9]  أحمد الواعظي، الدولة الدينية، الغدير للطباعة والنشر، 2002، ص 21.

[10]  الطاهر زواقري، الدولة دراسة مقارنة، مجلة الإحياء، العدد 13.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.