منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

إصدار جديد: العدد العشرون من مجلة منار الهدى

إصدار جديد: العدد العشرون من مجلة منار الهدى

0

إصدار جديد: العدد العشرون من مجلة منار الهدى

 

صدر خلال الشهر الجاري مارس 2022/ شعبان 1433 العدد العشرون من مجلة *منار الهدى* الذي خصص لمطارحة *وظيفية المسجد وأسئلة المرحلة*.

جاء هذا العدد من مجلة *منار الهدى* بتصميم جذّاب وألوان مبهرة في الغلاف، وعروض علمية رصينة على امتداد 174 صفحة بسبعة مقالات محكمة لدكاترة وأساتذة باحثين متميزين تناولوا من خلالها قضايا علمية راهنة:

*مركزية المسجد في بناء العمران: دراسة قرآنية* للدكتور أحمد الفراك

 *بنية مؤسسة المسجد ووظائفها عبر العصور* للدكتور عبد الباسط مستعين

*سيمياء المسجد في الإسلام* للأستاذ نور الدين عيساوي، 

*المسجد ووظيفته في بناء الدولة النبوية* لعبد السلام الكروت، 

*قراءة في بعض القوانين المرتبطة ببناء المساجد* للدكتور ابراهيم هلالي

*المسجد….الوظائف في العهد النبوي والراشدي* للأستاذة لطيفة يوسفي

*الإغلاق والتقييد للمساجد في زمن الكوفيد: نظرة مختصرة في الوظائف المسجدية* للأستاذ الباحث امحمد الرحماني

كما تضمن العدد حوارا علميا حول الموضوع أجرته الأستاذة الباحثة حسناء مصطافي مع *الدكتور علي القرة داغي* الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ومن يحسب لهيئة تحرير المجلة أنها تناولت الموضوع من زوايا متعددة وبمقاربات مختلفة فكانت المقالات التربوية:

*البعد الأخلاقي للصلاة* للأستاذ الباحث مصطفى اسماعيلي

*دلالة ارتباط المسجد الأقصى بالغيب* للدكتور ابراهيم هلالي

والمقالات الفقهية مع *دراسة استقصائية بعنوان تدبير العلماء لجائحة كورونا* للأستاذ عثمان غفاري

وأخيرا كانت المشاركات الأدبية مع قصيدة شعرية:

*المسجد الأقصى* للشاعر خالد برادة

*بريق القلائد في مسجد الحامد* للشاعر مصطفى قاسم عباس

*توسل* للشاعر سامي أبو بدر من مصر

ومختارات أخرى جديرة بالمطالعة.

وجدير بالتذكير أن مجلة منار الهدى مجلة فكرية تعنى بقضايا التجديد والتواصل، راكمت تجربة علمية رصينة ومفيدة لما يزيد عن عقدين ، و تسعى لتقديم محتوى راق بلغة عربية وفقه جامع لما انفرط من إرث النبوة.

ولمن أراد أعداد المجلة السابقة فهي متوفرة بنسخها المطبوعة وبأثمنة تفضيلية لمن أرادها كاملة، وبنسخها الرقمية المبثوثة على موقعنا موقع منار الإسلام.

ويشرف على إدارة مجلة منار الهدى منذ تأسيسها الدكتور عبد العالي المسئول، وتداول على هيئة تحريرها ثلة مباركة من علماء المغرب قبل أن تؤول رئاسة تحريرها حاليا للدكتور محمد زاوي، الذي أحاطنا خبرا باعتزام المجلة وبالتنسيق مع الموقع يعتزمان تقديم هذا العدد – الذي تأخر صدوره بسبب إكراهات الحجر التي أثرت سلبا على دور الطباعة والنشر، وأدت إلى ارتفاع الأسعار-

من خلال ندوة علمية يوم الخميس 31 مارس ابتداء من الساعة 20:30 بتوقيت المغرب، فلتكونوا في الموعد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.