منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

اليَوْمَ تَبْكي (قصيدة)

حسَّان أحمد قمحيَّة

0

اليَوْمَ تَبْكي جِلَّقٌ مَكْسُورَةً
ويُريقُ دَمْعَةَ طُهْرِها التَّفْتيتُ

وتَقولُ: عَقَّ مَحاسِني أَهْلي الذيـ
ـنَ أُذِقْتُ مِنْهُمْ ما يَذُوقُ شَتيتُ

مَظْلومَةٌ والظُّلْمُ قَعَّرَ أَضْلُعِي
ويَكادُ يَنْطِقُ مِنْ فَمِي الـمَسْكُوتُ

قُوتـي غَدا شَوْكًا أَلُوكُ هَراسَهُ
وإِذا بَكِيـتُ .. عَــنِ البُكـــاءِ نُـهيتُ

ويُقالُ لـي: إِنَّ العَفافَ بصَمْتِنا
والغانِياتُ يَزينهُنَّ سُكُوتُ

المزيد من المشاركات
1 من 31

سُبْحانَ ربـِّي كَمْ تُشاهُ مَناطِقٌ
ويَزورُها التَّحْريفُ والتَّشْتيتُ!

نَبَتَ الخَريفُ على مَطارِفِ قَلْعَتِي
وبَدَا رَبيعي ما لَهُ تَوْقيتُ

أَنا بِنْتُ تاريخِ العُلا وعَرينُهُ
ومِـدادُ مَـجْــدِي فـي السَّــمـا مَنْحُوتُ

لَنْ يَسْتطيلَ الحُزْنُ بَيْنَ مَفاصِلي
وإِذا ضَلَلْتُ رَجَعْتُ، ثُمَّ هُدِيتُ

الشَّامُ إِنْ غابَتْ بكَتْ لـِمَغيـبـِهـا
كُلُّ العَواصِمِ وَارْتَـمَتْ بَيْروتُ

كالشَّـمْسِ يَرْقُــبُها الصَّــبــاحُ مُشَــوَّقًا
ويَذُوبُ فـي أَعْطافِها اليَاقُوتُ

حسَّان أحمد قمحيَّة – من ديوان: “مرايا الليل”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.