منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

نافذة (خاطرة)

صفاء الطريبق

0

والبون شاسع بين أحاسيس مغلفة بالعتاب.. وبين وضوح رؤية قلب يريد وجه الله..
صراع محمود.. وجهاد محموم.. والباب مفتوح فلأي شيء يحزن القلب.. لعل أكبر مخاوفه أن ينصرم العمر في لهو وغفلة وتضييع حق وتشييد باطل ِ.
.. كل الوجوه تصبح طيبة نقية.. وللخبيثين أيضا حظ من الإشفاق والرحمة عند ذلك القلب.. نوع من التأمل اللطيف.. قد يصفو وقد يجفو..
..
لعل التأمل والتفكر من النعم العظيمة جدا.. القدرة على استنطاق ماض وحاضر بضمير شغوف بالتصالح. . معترف بالمكاره.. شاكر للواهب المتفضل سبحانه.. تأملِ كل شيء.. فيفتح الله للصادقين من عباده.. نافذة.. إمداد بمعاني تأتلف فيما بعد إلى مباني.. يشيد بها مستقبلا غنيا بالصدق طافحا بالإشراق.. بنسيمه الخاص وطابعه الأصيل..
عن أصالة البداية.. وبصمة الفرد يبحث أولئك الأفراد من العباد.. ليؤهلوا في الصادقين حريتهم.. فينطلق منهم الجوهر وينتشر نور المعدن النفيس ويخنس كل وسواس خسيس مدلس..
آن الأوان لتخرس تلك المعادن الصدئة..ومن بينها المعادن المتعفنة ممن ينطقون بالدين تدليسا.. ويحتكرون المعرفة تشدقا.. و يُسخرون الأقلام مدادا دمويا لعرش طاغية وقبر حر شريف.. آن أن تنطق الجواهر المكنونة في ظلمات التربية والانشاء والتعهد والبناء بما صابرت وصدعت واكتوت بأشواق الخلوات وطمع في الله لا في سواه..
.. {إشتقت لإخواني}..وا شوقاه لأحبة يحملون الحب بين ضلوعهم وينشرون الخير ابتغاء ربهم.. أقدامهم راسخة واعلامهم لأهل الصلاح بارزة.. يذوب أمامهم كل منافق كذاب.. وينتعش بمرورهم وصحبتهم من تعطشوا لوجه يذكر بالله.. وحضور ينطق بالله.. وأفعال لا تحيد عن شرعه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم..

يا محب.. حاول مجددا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.