منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

بدون عنوان

بدون عنوان  / مجيدة البالي

0

بدون عنوان 

مجيدة البالي

 

▪︎ لا احد يسال الافكار عن جواز مرورها
و لا احد يحميها من تدحرجها
من دماغ المرتفعات
كالسيل الذي ينافس نفسه
حتى لا يهزمه السفح
فينتهي…

▪︎ و لا احد يسأل المجاز عن مزاجه
و هو يسلب سلال المعنى من أشجارها
ثم يدحرجها بين الطرقات
فلا يصل إليها إلا غريب
او عابر سبيل …

▪︎ و بقلب سليم لا احد يأخذ
بيد النهايات إلى سلم السقوط
هكذا في مهب اختناقها
تتداعى كالسيل اعلاه
فيدير السفح ظهره
تماما كالاصدقاء
لترتطم بسلام …

▪︎ مفتوحة على العراء
هذه التفاصيل التي تشبه الكتابة
بقليل من الدهشة
باتجاه الغريب من الصدف
يحملق المغادرون
في نواياهم العادية
و يتسائلون
هل نحن المعنيون بكل هذا الترف ؟!

▪︎ اين البقية من أفواهنا لنحتفل
ها هي الاستعارات تجمعنا مع الحياة
في معنى خارج النص
لكن كيف يقول شكرا
او ياكل الطارطا
من لم يسترد فمه بعد
من آخر انزياح
من اخر مجاز…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.