منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

السي اسْعيدْ “قصة زجلية”

السي اسْعيدْ "قصة زجلية" رشيد فائز

0

السي اسْعيدْ “قصة زجلية”

رشيد فائز

 

أَجي نْحكي ليك حْكايةْ السي اسْعيدْ
اللي اعْرفتو في زمان ماشي بعيدْ
قْصْتو فيها عبرة كْبيرة أَكيدْ

هادْ الراجل كان  مُعاقْ واقف غِير بالحديدْ

ما يمْشِ ما يجْلس إلا ما تْكّاش عْلْعْوِيدْ

وكانْ ساكن فسطاح زاد حالتو تعقيدْ

كل يوم كان ينزل مْيَات دْرْجة بعزمْ شديدْ

يْخْرج منْ الصباح حتى اللّيل بْصْبر عْنيدْ

ما يْحْبسو لا بردْ لا شتَى ولا جْلِيدْ

كان بين المحسن يْربْط الوصل والمستفيدْ

مْصدر الخير للناس القريب منهم والبعيدْ

يْظْل يوزّع الفرحة ويظل يفيدْ

اللي محتَاج  بالبالي أُو بالجْدِيدْ

طولْ العام يجري ولْهْلْ الخير يحسن تجنيدْ

فرمضان والعواشر العوين عندو تقليدْ

ولجرح المرضى شغلو تضميدْ

المسكين واليتيم نال حقو من التعضيدْ

إِلاَ شْفتيه بعكاكزو واقف ماتْقُول  قعيدْ

كان هاز بعون الله حْمْل شْلاَّ عْبيدْ

بالوجه الباسم كان إسم على مُسمّى خويَا اسْعيدْ

كل يوم كانت الفرحة تشع منّو كِـــيُوم العيدْ

باقيا صورتو وعمالو قدامي بخيالو لْفقيدْ

يحكيها الكبير والصغير الجد أُو لْحفيدْ

ربي يرحمو ويجازيه بالخير ويزيدْ

يعلِّي مْقامو عند الله مع كل شْهيدْ

واجعلنا مفتاح الخير يا مُعيدْ

اللهم صلي على النبي لْمجيدْ
وعلى آلو وصحابو الجيل لْفريدْ

وعلينا معاهم بفضلْك يا حميدْ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.